شجع من نجا


شاركوا في برنامج شجع من نجا، برنامجنا لدعم و مرافقة الناجين و الناجيات من اغتصاب الحرب.

معظم ضحايا اغتصاب الحرب يرفضون هذه التسمية و يعتبرون أنفسهم أشبه بالناجين

هم و هن في الغالب مثلاً ملهم على الصمود و الكفاح. و إذا كان عنف هذه الجرائم قارص و الصدمة فريدة، من الضروري عدم تقليصهم إلى وضع الضحية هذا، بل تسليط الضوء على قوتهم وطاقتهم وقدراتهم المدهشة.

كيف؟

شجع من نجا شبكة دعم و تعاون وتبادل. لقد ولدت من خلال رسائلكم العديدة  و تساؤلاتكم عن كيفية مساعدة ضحايا الاغتصاب وأطفالهن وكيفية المشاركة، في نطاقكم، في النضال ضد اغتصاب الحرب.

يشارك  برنامج شجع من نجا في  جزء من مهمة المرافقة التي تقوم بها  WWoW حيث يتدخل بعد عمل الهيئات الطبية والقضائية، بمجرد أن تنتهي الصدمة. لكن لا يزال هناك طريق طويل يجب قطعه: لا يمكننا ترك هؤلاء الناجين بمجرد التمني لهم  “بالتوفيق” بل على العكس، نريد أن نعطيهم الوسائل لاستئناف مسار حياتهم وأن يصبحوا  من جديد عاملين  ناشطين  في مجتمعهم.

لأنه في بعض الأحيان،  لا يطلب الكثير : بضع عشرات أو مئات أو آلاف يورو لشراء دراجة للذهاب إلى مكان عمله ، دفع الرسوم المدرسية للطفل المولود من الاغتصاب، شراء سيارة أجرة لبدء عمل تجاري ، وتمويل تدريب مهني… شجع من نجا هو تلك الإعانة الصغيرة التي ستغير حياتهم و تمكنهم من استعادة السيطرة على حياتهم و  إعادة بناء مستقبلهم بصفة إيجابية.

منتظم في شكل رعاية، شجع من نجا يسلط الضوء على قصص هؤلاء الناجين ومشروعهم الشخصي. اكتشفها، كن هذا المثير للمساعدة !

!ساعدوا على هذا التغيير و ادعموا مشروع أحد الناجين